الثلاثاء، 17 نوفمبر، 2009

عندما تكلم القلب



عندما أمسكت بقلمى وورقتى لأسطر هذة السطور ترددت قبل أن أكتب هذة الكلمات لا لأننى لا أجيد الكتابة مثلا أو لا أجيد تدقيق الكلمات وتنميقها معا وأختيار الألفاظ والتعبيرات الموحية وأنما كنت أخشى وأنا أتكلم أن يظلم قلمى حبى وعشقى ولا يعيطه قدرة ومكانتة التى باتت تسكن أعماق روحى . نعم إننى جئت اليوم لأتكلم على من كان لايخطر ببالى يوما أن أتكلم عنه أمام أحد أو أدع أحد يشاركنى فيه فقد عاهدت نفسى أن يبقى ذلك الشىء مدفونا فى أعماقى لأنى على يقين تام أنه عندما يعشق انسان شىء ما إلى هذا الحد لايجدى الكلام نفعا بل الفعل والفعل أبلغ لتوصيل ما يكن فى صدرك لذلك كنت مترددة فى كتابة هذة السطور ولكن فى هذة الليلة .كانت ليلة هادئة كباقى الليالى توضئت ثم صليت ركعتين وذهبت إلى فراشى أردد بعض أيات القرءان وأذكار النوم لكى أغوص فى نوم عميق فكم كنت متعبة وبحاجة شديدة إلى قسط من الراحة . ولكن هيهات فقد تجمعت على أشواقى وأشتياقى لهذا الشىء بقلبى مما جعل فكرة النوم باتت مستحيلة وأقسم على الأ يدعنى إلا وأنا مشتتة الفكر منهمكة فى تفكير عميق .




هل أنا فعلا عاشقة إلى هذا الحد ؟


هل أقوم بما يجب تجاهه؟


هل سياتى يوما ما ويفخر بحبه لى ؟


أسئلة كثيرة دارت برأسى الصغير . حاولت جاهدة أن أستجمع ما تبقى من أفكار وحاولت النوم مرة أخرى فأنا أكاد أهلك من شدة الأرهاق البدنى . ولكن كيف لى النوم وروحى أكثرا إرهاقا من بدنى وقلبى معلق هناك بين جوانبة لقد أشتقت إليك كثيرا أشتقت لكى أصلى فى كل ركن وزاوية هناك بل وأننى قد أشتقت لأقبل تراب هذة الأرض المباركة هاوقد علمتم جميعا من أكن له كل هذة المشاعر أنه أقصانا الحبيب ولا تقل بإن هذة الكلمات جاءت مبالغ بها بعض الشىء ولكنها خرجت من أعماقى إلى الورق حتى أنها لم تخرج كاملة ولم يستطع قلمى التعبير عنها بصدق فحبى له أكبر بكثير من أن تعبر عنه الكلمات وحزنى أيضا علية يفوق الوصف ، فكيف يهان ونحن لا نحرك ساكنا ؟ كيف أن إقتحامه وتدنيسه من قبل اليهود أصبح أمرا مستساغ إليناونسمعه فى نشرات الأخبار ولا يحرك فينا شىء ؟ أأصبح الأمر لدينا طبيعيا لهذة الدرجة ؟ ماذا ننتظر؟ أننتظر أن يهدم وبعدها ننوح ونبكى ؟ ماذا ننتظر لكى نقاطع بضائع الأعداء؟؟ ننتظر الضربة القاضية أليس كذلك ؟ أنها أتية لامحالة إذا بقينا على هذا الحال .


وهذا ما يريدة اليهود فهم يقيسون ردة فعل المسلمين بهذة المناوشات الصغيرة من أقتحام أو تسريب صور الأنفاق تحت الأقصى .ولكنهم وجدوا المسلمين فى سبات عميق فأخذوا فى المضى قدما نحو تنفيذ مخططهم ببراعة تامة .


فأسفى على المسلمين فألأقصى يريد من ينصره ونحن نخذله ينتظر صلاح الدين من بيننا ونحن نربى وننشىء أجيال لاتهتم إلا بألأمور التافهة كمن سيربح فى المبارة القادمة ما هو أخر لون من ألوان الموضة متى سينزل أخر ألبوم للمطرب فلان فحقا وا أسفاه !!!!!!!!


ولكن دائما يوجد بصيص من الأمل من فئة تعشقة وتعلقت به وتريد نصرتة وتريد أن تخرج صلاح الدين من بينها لندعوا الله أن نكون من هذة الفئة وأن نكون أهل لخدمة المسجد الأقصى .أخيرا لقد كتبت هذة المعاهدة على جدران غرفتى لتذكرنى دائما لأجدد عهدى معكم ولنتعاهد جميعا على :


1- أن نجعل فلسطين حاضرة فى ضمائرنا متفانين فى نصرتها


2- أن تظل فلسطين قضيتنا الأولى


3- أن نقاطع البضائع الصهيونية والأمريكية


4- أن نوصى أهلنا وابناءنا وأزواجنا ومن تحت رعايتنا أن يحفظوا عهدنا من بعدنا وأن يورثوه أبناءهم حتى يأذن الله بالفتح المبين




إن هذة الكلمات حقا قد خرجت من قلبى أرجو أن تكون قد أستقرت فى نفوسكم وطبعت فى قلوبكم .وأنى والله لأريد أن أصرخ بها لكل من أعرفه أو أقابله لعلها تحرك شىء بداخلة .




نيجى لأخر حاجة عملية شوية وعايزة مجهود دا جروب يا جماعة على الفيس عملاه ومعايا فيه ناس تانية كتير منهم أبو صهيب خالى




دلوقتى إحنا بقينا 93 عضو فى الجروب حلمنا أننا نوصل ل 1.000.000عضو خلال شهر هو رقم كبير بس نقدر والله بشوية مجهود لازم نوصل للعدد دا عشان بنجهز لحملة كبيرة إن شاء الله هتكون على الفيس والمدونات وبنجهزلها حاليا فياريت كلنا نسجل فى الجروب ونبعت أنفيت لكل أصحابنا وإلى عنده فكرة حلوة وعايز يشارك بيها يبعتلنا وإلى عاوز بردة يكون أدمن فى الجروب مفيش مانع بس بشرط يبذل مجهود ويضيف فى الجروب . دا جهادنا دلوقتى . وجزاكم الله خيرا .

هناك 11 تعليقًا:

زهرة الأسلام يقول...

السلام عليكم
فكرة رائعة يابنت الاسلام واللة يزيدك من ابداعات وافكارك الرائعة

الأحــــــ إيناس ــــــزان يقول...

ربنا يكرمك يارب


ربنا يعنا على طاعته وحسن عبادته
ربنا يجزيكى عنا كل الخير

تحياتى
ايناس

د/عرفه يقول...

السلام عليكم

جميل ان الواحد يتكلم فى موضوع الناس كلها بدأت تغفل عنه

وتحول العدو امامنا من اسرائيل الى الجزائر
ربنا يهدى ويصلح الحال

أحمد الصعيدي يقول...

بنت الاسلام

السلام عليكم
أذكر أنني علقت هنا ربما لم يصل

بارك الله لك وفيك وحولك وزادنا وزادك ايمان

اتمني لو يجتمع الشعب المصري علي حملة لنصرة الاقصي كما اجتمع علي حلم الصعود لكأس العالم

اسعدك الله

السلام عليكم

7annen يقول...

كلامك ممتاز ربنا يوفقك يارب

فرسان على مر الزمان يقول...

أنا معكِ فى أننا تركنا القضايا
الأساسية وتمسكنا بالفروع التى
تفرق ولا تجمع تهدم ولا تبنى
ويشرفنى إنضمامى إلى مجموعتكم
فى الفيس بوك
تحياتى
ويبقى التواصل
رابط المدونة
http://fairsan.blogspot.com/

Dr Ibrahim يقول...

جزاكم الله كل خير على التذكير
ووفقكم الله لما فيه الخير ونفع المسلمين..

ابو صهيب ( الجمعاوي الاصيل)سابقاً يقول...

نأسف على التأخير

ولكن فكرة اكثر من ممتازة

المسلم الصغير يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة...
جزاكي الله كل خير فيما تقولية وبافكارك الجميلة
مدونة جميلة جداً
كل سنة وانت بخير وعيد سعيد عليكي وعلى الأمة الأسلامية
دومتي بخير

أحمد الصعيدي يقول...

بنت الاسلام

السلام عليكم ورحمة الله

عيد عليكم مبارك
وكل عام وأنتم بخير

بنت الأسلام يقول...

جزاكم الله خيرا

على هذة التعليقات

والمشاركة الفاعلة فى الجروب
وربنا يجعلة فى ميزان حسناتكم